“عاجل”: وكالة أنباء قطر تكشف سر مكالمة الأمير تميم وولي العهد السعودي

شبكة أخبارك الإخبارية – أعلنت وكالة الأنباء القطرية في نبأ عاجل منذ قليل، بحدوث إتصال هاتفي بين أمير قطر وولي العهد السعودي، بموجب تنسيق من قبل الرئيس الأمريكي ” ترامب”.

وأشارت الوكالة إلى أن أمير قطر أكد في إتصاله على أن حل الأزمة سيتم بالجلوس إلى طاولة الحوار، وذلك ضمانا لوحدة مجلس التعاون، مؤكدة على أن الأمير القطري وافق على طلب ولي العهد السعودي بتكليف مبعوثين لبحث الخلافات.

وأوضحت الوكالة أن المبعوثين سيقومون ببحث الأمور الخلافية بما لا يتعارض مع سيادة الدول، مضيفة أن أمير قطر ذكر أثناء إتصاله مع ترامب مساعي الكويت لحل الأزمة الخليجية عبر الحوار.

قطر تستبعد الدول العربية من “إعفاء التأشيرة” باستثناء دولة واحدة..تعرف عليها!

شبكة أخبارك الإخبارية – كشفت قطر قائمة من 80 دولة تعفي فيها مواطني هذه الدول من الحصول على تأشيرة دخول مسبقة إلى أراضيها، وذلك خلال سفرهم على متن الخطوط الجوية القطرية.

وأعلنت قطر عن قائمتها في مؤتمر صحفي مشترك صباح أمس “الأربعاء” ضم الهيئة العامة للسياحة، والخطوط الجوية القطرية، ووزارة الداخلية.

وتصدرت الدول المشمولة بقرار الدوحة الجديد كلا من : تركيا، والولايات المتحدة الأمريكية، وروسيا، والفاتيكان، ومعظم الدول الأوروبية واللاتينية، وأستراليا، وجنوب إفريقيا.

وقامت قطر بإستبعاد كل الدول العربية من القائمة وعلى رأسها دول مجلس التعاون الخليجي، ولكنها استثنت دولة واحدة فقط من هذا القرار وهي: لبنان.

وقال رئيس قطاع التنمية السياحية بهيئة السياحة القطرية “حسن الإبراهيمي” خلال المؤتمر الصحفي: “أن اختيار هذه الجنسيات جاء بناء على منهجية متخصصة؛ وسيتم مراجعة وإضافة جنسيات أخرى على مراحل”.

من جانبه، قال مدير إدارة الجوازات العقيد “محمد راشد المزروعي”: “أن مواطني تلك الدول لن يدفعوا رسومًا أثناء الدخول”، وذلك وفقا لما ورد عن وكالة “الأناضول”.

رويترز: قطر تعلن رفض قائمة مطالب الدول الأربع بشكل نهائي قبل انتهاء المدة

شبكة أخبارك الإخبارية – أعلنت قطر إنها على إستعداد كامل لمناقشة “قضايا مشروعة” مع دول عربية لإنهاء الأزمة في المنطقة، مبدية إعتراضها على قائمة المطالب التي تلقتها الأسبوع الماضي والتي تضمنت مطالب يستحيل تنفيذها لأنها غير واقعية.

وصرح وزير الخارجية القطري الشيخ “محمد بن عبد الرحمن آل ثاني” في بيان رسمي بأن الدوحة مستعدة للتفاوض بشأن قضايا مشروعة تهم جيرانها بالخليج، لكنه أضاف أن تلك المطالب لابد أن تكن واقعية وألا تنافي المنطق.

وتابع الوزير قائلا: “لا يمكننا قطع العلاقات مع ما يسمى بالدولة الإسلامية والقاعدة وجماعة حزب الله الشيعية اللبنانية لعدم وجود مثل تلك العلاقات… ولا نستطيع طرد أي عضو في الحرس الثوري الإيراني لأنه لا يوجد أي عضو داخل قطر”.

وكان قد أشار سفير الإمارات لدى روسيا إلى إن قطر من المحتمل أن تواجه عقوبات جديدة إذا لم تقم بتنفيذ تلك المطالب، مضيفا أن دول الخليج ربما تخير شركاءها التجاريين بين العمل معها أو مع الدوحة.

بعد الكويتي الذي سمى ابنته “قطر” مواطن سعودي يسمي ابنته “سعودية”

شبكة أخبارك الإخبارية – قام مواطن كويتى قبل عدة أيام بإطلاق إسم “قطر” على ابنته، وعلى غرار ذلك أسمى مواطن سعودي أولى بناته بإسم “السعودية”.

وقام المغردون على موقع تويتر بتداول خبر تسمية سعودي لابنته باسم “سعودية” وتصدر الهاشتاق الخاص بالخبر الترند السعودي لساعات متواصلة.

ولقد تباينت وجهات النظر حول مؤيد ومعارض للفكرة، فمن الناس من أعجبته الفكرة وأثنى عليها ومنهم من يرى بأن ذلك أحد أنواع السعي للشهرة وطلب المال بطريقة غير مباشرة.

أمير قطر يبعث ببرقية تهنئة للملك سلمان ومحمد بن سلمان بمناسبة اختياره ولياً العهد

شبكة أخبارك الإخبارية – أرسل أمير قطر الشيخ “تميم بن حمد” الأربعاء، ببرقيتين تهنئة إلى الملك “سلمان بن عبدالعزيز”، ونجله الأمير “محمد بن سلمان”، يبارك لهما بمناسبة اختيار الأخير وليا لعهد المملكة، وذلك على الرغم من الأزمة الحالية القائمة بين البلدين.

وأعرب الشيخ تميم بن حمد ببرقيته عن خالص تمنياته للملك “سلمان” بـ”موفور الصحة والعافية، ولشعب المملكة العربية السعودية الشقيق دوام التقدم والإزدهار في ظل قيادته الحكيمة، وللعلاقات الأخوية الوطيدة بين البلدين الشقيقين المزيد من التطور والنماء”، وذلك وفقا لما ورد عن وكالة الأنباء القطرية الرسمية.

كما عبر الشيخ تميم في برقيته إلى الأمير “محمد بن سلمان” عن أمنياته له بـ”التوفيق والسداد لما فيه خير المملكة في ظل القيادة الحكيمة للملك سلمان، وللعلاقات الأخوية الوطيدة بين البلدين الشقيقين المزيد من التطور والنماء”.

وجاءت هذه المباركة في ظل الأزمة الحالية التي تمر بها البلدان وذلك بعد قطع المملكة العربية السعودية كافة علاقاتها مع دولة قطر، وماترتب على هذا القرار من نتائج ومشاحنات.

لافته عملاقة رفعها المشجعون في نهائي كأس تونس عن أزمة قطر.. تثير الجدل!

شبكة أخبارك الإخبارية – قام جماهير النادي الأفريقي خلال مباراة فريقهم ضد إتحاد بن بردان في نهائي كأس تونس لكرة القدم برفع لافتة تعبر عن مشاعرهم وتفاعلهم تجاة أزمة قطر.

وأدانت جماهير الأفريقي قرار رؤساء بعض الدول العربية الذين قرروا قطع العلاقات مع قطر وذلك برفعهم لافتة عليها شعار ”كرهناكم يا حكام تحاصرون قطر و إسرائيل في سلام”.

وتسببت هذه اللافتة بردود فعل واسعة، حيث استغرب بعض رواد مواقع التواصل الإجتماعي من رفع لافتة مثل هذه في مباراة رسمية في نهائي الكأس، وهل يعني ذلك بأن حكومة قطر إستطاعت إيصال صوتها إلى بعض الشعوب، في الوقت الذي عجز إعلام الدول المقاطعة عن ذلك، على الرغم من الوضوح الكامل في توجهات الحكومة القطرية السيئ والذي أضر بالأمن العام في معظم البلدان ومن بينها تونس.

في ضل الأزمة الراهنة: هندي يقرر أكل وجبة واحدة فقط في قطر نظرا لأرتفاع الأسعار

شبكة أخبارك الإخبارية – نشرت الصحافة الهندية تقرير يوضح حجم المأساة التي يعيشها العمال الهنود والعمالة الوافدة في قطر بسبب قرار المقاطعة الخليجية وماترتب عليه من آثار سلبية.

وقال “أجيت” وهو عامل هندي يعمل بمجال الكهرباء لوكالة “فرانس برس” : “إذا استمر الوضع كذلك..فسيكون هناك مشكلة كبيرة بالنسبة لنا ، حيث زادت أسعار الغذاء لأضعاف سعرها في أسبوع، كما أن فرص العمل تقلصت للغاية”.

وأكد العامل الذي لم يقضي سوى سبعة أشهر فقط في وظيفته بأنه في غاية القلق على مستقبله في قطر ، حيث سمع الكثيرين يتناقلون الحديث بأنهم سوف يعيدونهم لبلادهم .

وقال أنه يتقاضى ألف ريال، يرسل منهم 600 ريال لأسرته في الهند ، معتقدا أنه في ظل هذه الأزمة الحالية لن يصبح قادرا على الإستمرار لفترة أطول على هذا الوضع.

وفجر مفاجأة أصابت المتابعين بالدهشة والذهول بقوله أنه اضطر إلى جعل وجباته اليومية وجبة واحدة فقط، وذلك بسبب إرتفاع الأسعار الرهيب الذي حدث خلال الأسبوع الماضي بسبب الأزمة الراهنة.

بالصور : خرائط توضح المسار الجديد للطائرات القطرية بعد الحظر الجوي على الدوحة

شبكة أخبارك الإخبارية – نشرت العديد من وسائل الإعلام الغربية والعالمية خرائط توضح المسار الجديد لخط سير الطائرات القطرية بعد قرار عدة دول، أهمها “السعودية والإمارات ومصر” بقطع العلاقات مع قطر وإغلاق مجالاتها الجوية أمامها ، حيث يظهر من خلال الخرائط المتداولة أن الرحلات على الطيران القطري ستصبح أطول بكثير وأكثر تكلفة من أي وقت سابق.

ونشر الصحفي في جريدة “وول ستريت جورنال” الأميركية “آسا فيتش” صورة للخريطة التي توضح المسار الجديد للطائرات القطرية، كما نشر صورة أخرى تبين المسار المفروض أن تسلكه رحلة الطائرة لو قررت السفر من الدوحة إلى الخرطوم، حيث يظهر واضحاً بأن المسافة ستزداد الضعف عن السابق.

كما نشرت المحللة الاقتصادية والصحافية المقيمة في العاصمة الأميركية واشنطن “جويسا كرم” خريطة مشابهة لخط السير الجديد للطيران القطري، يتضح من خلالها أن قطر أصبح أمامها طريقان جويان لا ثالث لهما للوصول إلى العالم الخارجي، وخاصة إلى القارة الأوروبية، وكلاهما طويل جداً مقارنة بالطرق التي كانت تسلكها سابقا فوق الأجواء السعودية.

والطريق الأول الذي ذكرته المحللة الاقتصادية الأميركية فهو التحليق فوق إيران ثم العراق ثم الأردن وصولاً إلى البحر الأبيض المتوسط، ومن ثم الوصول إلى مختلف الوجهات بعيداً عن الخليج العربي ومصر وليبيا، أما الطريق الثاني فستضطر الطائرات إلى التحليق فوق أجواء إيران ثم تركيا ومنها إلى مختلف دول الاتحاد الأوروبي.

وفي حالة إذا استمرت طائرات الخطوط القطرية محاصرة في هذين الطريقين فقط فهذا يعني أن الضرائب على الرحلات الجوية القطرية سترتفع، كما سترتفع تكلفة التذكرة بسبب طول الطريق عن السابق، بالإضافة إلى زيادة المدد الزمنية للضعف لزيادة المسافات عما قبل، وذلك سيؤثر بالسلب ع الخطوط الجوية القطرية ويجعلها أقل من غيرها في المنافسة، بعد أن كانت تحتل أولى المراكز من بين العديد من شركات الطيران.

وتعتبر الدوحة محطة مرور رئيسية لملايين المسافرين حول العالم، حيث استقبل مطارها العام الماضي أكثر من 37 مليون و300 ألف مسافر، بعضهم مر مروراً بالعاصمة القطرية وآخرون كانت وجهتهم النهائية، فيما صدر تقرير لجريدة “ديلي تلغراف” البريطانية أطلعت عليه “العربية نت” إن أكثر من مليون بريطاني يسافرون إلى الدوحة أو يمرون بها سنوياً.

تعرَّف على 6 عهود نقضتها قطر سبَّبت الغضب الخليجي والعربي.. وكانت سببا في توتر العلاقات بين الأشقاء

شبكة أخبارك الإخبارية – 6 عهود نقضتها حكومة قطر تسببت في خلق التوتر بينها وبين مصر ودول الخليج، وقطع كل العلاقات السياسية والإقتصادية، والعزلة عن أشقائها نتيجة لنقض العهود والتدخل في شئون البلاد.

وكان أول عهد نقضته قطر هو عدم إلتزامها بوقف التدخّل في الشئون الداخلية للدول الخليجية والعربية، وهو ما عانته مملكة البحرين كثيراً بسبب الدعم القطري المعلن للفصائل الإرهابية البحرينية، إضافة إلى دعم كل حركات الأقليات في مختلف الدول الخليجية والعربية، وليس آخرها العلاقات الجيدة مع الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران.

وظهر ثاني عهودها التي نقضتها واضحا في دعم “الإخوان” وإحتضانهم في الأراضي القطرية، وهو ما عملت عليه حكومة قطر منذ عدة سنوات، على الرغم مما سبّبته تلك الجماعة من إثارة للفتن والمشاكل في دولة مصر الشقيقة ودول عربية أخرى، وإعلان المملكة رسمياً وضع تلك الجماعة على قائمة الجماعات الإرهابية، وبناءا على ذلك قامت قطر بالتعهد بإيقاف الدعم لتلك الجماعة، إلا أن ما يحدث على أرض الواقع يوضح عكس ذلك ويؤكد استمرار دعمهم لتلك الجماعة الإرهابية.

ثم يأتي العهد الثالث الذي نقضته قطر والذي كان يقضي بإبعاد جميع العناصر المعادية لدول المجلس عن أراضيها، ولكنها رغم الوعد الذي تعهد بيه أميرها تميم لأشقائه الخليجيين؛ ظلت محتفظة بتلك العناصر من جماعات معادية لبعض الدول الخليجية ورفضت طردهم من الدوحة.

وجاء رابع العهود التي تعهدت قطر باﻹلتزام به وهو عدم تجنيس أيّ مواطن من دول مجلس التعاون، إلا أن الدوحة لم تقم بتنفيذه وعمدت مرارا وتكرارا إلى القيام به خلال السنوات الماضية؛ لتمنح بعضهم المظلة التي يمكن من خلالها انتقاد الدول المجاورة.

وكان الوعد الخامس هو تعهد قطر بوقف التحريض الإعلامي ضدّ دول مجلس التعاون ومصر، ولم يتوقف ذلك الأمر على قناة الجزيرة فقط، بل ثبت دعمها عديداً من المعرّفات المشبوهة في “تويتر” للإساءة للخليجيين والأشقاء في مصر، وهو ما يؤكد نقضها الواضح لهذا العهد.

وأخيراً كان الوعد السادس الذي قطعته قطر على نفسها بعدم السماح لرموز دينية في قطر، بإستخدام منابر المساجد للإساءة للسعودية ودول الخليج، وبالتأكيد لم تلتزم حكومة الدوحة بذلك، وكانت تغض الطرف عن تلك الإساءات وهو ما يعني نقضها الواضح للوعد الذي قطعته أمام أشقائها الخليجيين.

كل هذه العهود التي نقضتها دولة قطر ولم تلتزم بتنفيذها وعدم احترامها لقوانين الدول المجاورة، كان سببا في قيام السعودية والإمارات والبحرين ومصر بقطع كافة العلاقات معها وغلق كافة النوافذ البحرية والبرية والجوية أمامها.

تأجيل خطاب أمير قطر إلى الشعب إستجابة لطلب أمير الكويت.. وقناة الجزيرة القطرية تقطع بث الخطاب بعد عرضه بثواني

شبكة أخبارك الإخبارية – ذكرت مصادر موثوقة أنّه تمّ تأجيل كلمة أمير قطر الشيخ “تميم بن حمد آل ثاني”، والتي كانت مقرّرة يوم أمس، بعد إعلان كل من السعودية والإمارات ومصر والبحرين واليمن، قطع علاقتها مع قطر.

وبحسب المعلومات فإن أمير قطر أجل كلمته، التي كان من المفترض أن يوجهها يوم أمس الأثنين، إلى الشعب القطري والرأي العام عموما، وذلك إستجابة لطلب أمير الكويت الشيخ “صباح الأحمد الجابر الصباح” بالتمهل والهدوء لإتاحة المجال للنقاش وإجراء الإتصالات.

وكانت وكالة الأنباء الكويتية “كونا” قد ذكرت أنّ أمير الكويت أجرى اتصالا هاتفيا مساء يوم الأثنين بأمير قطر، أعرب فيه عن “تمنيه على أخيه حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر الشقيقة العمل على تهدئة الموقف وعدم اتخاذ أي خطوات من شأنها التصعيد والعمل على إتاحة الفرصة للجهود الهادفة إلى احتواء التوتر بالعلاقات الأخوية بين الأشقاء”، كما أكّد على “العمل لدعم مسيرة التعاون الخليجي المشترك بما يخدم مصالح دول مجلس التعاون الخليجي في ظل ما يربطهم من علاقات تاريخية راسخة”.

وكان ينتظر أن يلقي أمير قطر كلمة مساء أمس، وفقا لما أعلنه التلفزيون القطري، وذلك بعد إعلان السعودية والإمارات ومصر والبحرين قطع العلاقات مع قطر، ولكن تم قطع الخطاب من قبل قناة الجزيرة القطرية وذلك بعد بثه بثوان.

حيث توقفت الإعلامية الجزائرية في قناة الجزيرة “خديجة بنت قنة” فجأة؛ لتعلن موعد بث كلمة الأمير “تميم بن حمد”، لكن سرعان ما انقطع البث بتقرير قصير لتعود المذيعة وتعتذر عن الخطأ غير المقصود في حق أمير قطر.